30 באוגוסט 2021

יום כדור הארץ כדור הארץ כדור הארץ


ليلة النجوم بقلم فنسنت فان جوخ

"الخروج من الغلاف الجوّي؟! الخروج حقًا؟

أتيحت لي هذه الإمكانيّة عندما أخذني إيلان رامون لزيارة مركز التدريبات الخاصّ بشركة NASA في يوستون"


ما الجدوى من الطيران إلى الفضاء الآن؟ - أوّلًا، لأنّ ذلك ممكن. حتى قبل فترة قصيرة، كنت تحلم بذلك فقط. الطيران إلى الفضاء كان بصلاحيّة الوكالات الحكوميّة فقط، بالأخصّ الدول العظمى مثل الولايات المتّحدة، روسيا والصين. دخول المبادرين الأفراد إلى المجال، حوّلت حلم الطيران للفضاء إلى حقيقة ممكنة. قصّة تاريخ الطيران تشير إلى أنّ تكلفة الطيران ستكون متاحة للمزيد من الأشخاص أيضًا.





كطفل، في الليالي الحالكة، نظرت إلى الأعلى وانتظرت بفارغ الصبر لرؤية النجوم تسقط، وتعجّبت: ماذا يوجد هناك، خلف ما تراه أعيننا؟" كنت في الـ 11 من عمري عندما حبس العالم أنفاسه، لحظة خروج نيل آرمسترونغ من "أبولو 11" وداس على سطح القمر "خطوة صغيرة للإنسان، خطوة عملاقة للبشريّة". أردت معرفة المزيد عن الكون اشتعل الفضول داخلي.

الفضول هو أكبر دافع. فهو يدفعنا للأفعال. لقراءة كتب الخيال العلمي. للاهتمام في كلّ ما يحدث ويُنشَر عن الفضاء. لتخيُّل الأجسام الغريبة وهي تزور الكرة الأرضيّة، والتي تمّ خلقها في مخيّلة مخترعيها. وهذا يدفعك لإتمام المسيرة حتى نهايتها: لأن تتسلّق أعلى شجرة، أن تتنقّل بين الشرفات في الطابق الثامن، وغيرها من المغامرات التي لا أنصح بها شخصيًا.


وهذا ما يدفعك لأن تكون طيّارًا. الاندهاش من قدرة المناورة (جي[i] عالٍ)، ومن السرعات فوق الصوتيّة الفائقة، ومن القدرة على الطيران على ارتفاع بسيط في ليلة مظلمة، والطيران على ارتفاعات شاهقة من جانب آخر. أن تقف مشدوهًا أمام قدرة وسيلة الطيران والإنسان الذي يطيّرها على أن يصبحا جسمًا واحدًا، بالأخصّ بعد آلاف الساعات من الطيران، ومن ضمنها حالات طيران لا يتخيّلها العقل. أن ينتابك الشعور الرائع بان تكون في السماء، فوق السحب. فمن الطبيعي أن يثير ذلك فيك الشغف للطيران والعلو. لاختراق حاجز الغلاف الجوّي والوصول إلى الفضاء.

خلال زيارتي مع إيلان في NASA، ادركت أنّ ذلك ممكن. تعرّفت عن كثب على المكوك الفضائي. تعلّمت كيف تعمل وسيلة الطيران هذه. منذ ذلك الحين وأنا أطمح بشغف شديد للوصول إلى الفضاء، فعلمت على تحقيق هذا الحلم منذ أن أتيح المجال للمبادرين الأفراد بالسفر إلى الفضاء.


على افتراض بأن تتحقّق المغامرة التي بدأت منذ سنة بدون أيّ تأخير، من المتوقّع في شهر شباط 2022 أن أجلس في طرف صاروخ، وأن أبلغ سرعة 28 ألف كم/س، وأن أخترق الغلاف الجوّي، ومن ثمّ أمكث في محطّة الفضاء الدوليّة لمدّة عشرة أيّام.

وإذا سنحت لي الفرصة للسفر إلى القمر، لن أرفض ذلك...

ملاحظة: عن مهمّة رحلة "ركيع"، وعن التجارب الشيّقة، سأكتب لكم لاحقًا.



home page

״אני טס כדי לתרום למדע, לעורר השראה בקרב ילדים, ולקדם סטארט-אפים ישראליים בתחום החלל״ איתן סטיבה, בדרך להיות הישראלי השני בחלל

       المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • المزيد من المقالات • 

יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● 

יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● 

יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● יומן המסע של איתן סטיבה ● 

10—03—2021

תחנת החלל הבינלאומית – הבית של האסטרונאוטים טקסט טקסט טקסט 

06—03—2021

תחנת החלל הבינלאומית – הבית של האסטרונאוטים

06—03—2021

תחנת החלל הבינלאומית – הבית של האסטרונאוטים